وزير الدفاع الروسي في سوريا.. التقى بشار الأسد.. وهذا ملخص ما دار بينهما

مدى بوست – فريق التحرير

كشفت وزارة الدفاع الروسية عن تفاصيل ما ناقشه وزير الدفاع سيرغي شويغو مع رأس النظام السوري بشار الأسد في دمشق.

وأجرى وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو زيارة إلى سوريا، التقى خلالها برأس النظام  السوري بشار الأسد، وبحث معه العديد من الملفات على رأسها مستجدات الأوضاع في محافظة إدلب السورية شمال غربي البلاد.

وذكرت  الدفاع الروسية الإثنين 23 مارس/ آذار 2020 أن وزير الدفاع بحث مع رأس النظام السوري سير تطبيق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في محافظة إدلب، وضمان نظام وقف مستدام للأعمال القـتـ.ـالية فيها، و “إرساء الاستقرار في باقي مناطق سوريا”.

كما أشارت الوزارة الروسية إلى أن الجانبين بحثا خلال اللقاء طريقة دعم القدرات الاقتصادية لنظام الأسد بمساعدة من الروس، فضلاً عن مناقشة المساعدات الإنسانية للمدنيين المقيمين في مناطق النظام السوري.

اقرأ أيضاً: إدلب.. وزير الصحة يوضح آخر المستجدات حول كورونا.. وتركيا لديها خطة لبعض المناطق

وأشارت الوزارة إلى أن زيارة وزير الدفاع الروسي كانت بتوجيه من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، موضحة أن  ثلاث طائرات حـ.ـربية شاركت في تأمين طائرة شويغو أثناء تحليقها في الأجواء السورية.

صورة من لقاء سابق بين بشار الأسد ووزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو

بدورها، قالت رئاسة الجمهورية التابعة لنظام الأسد عبر معرّفاتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي إن وزير الدفاع الروسي أجرى الزيارة على رأس وفد عسكـ.ـري روسي، وجرى التباحث حول اتفاق إدلب بين روسيا وتركيا، والتركيز على آليات تنفيذ الاتفاق”.

فيما أشار مراقبون إلى أن الزيارة التي قام بها شويغو للعاصمة السورية دمشق والتي تمت بتكليف من بوتين كانت بهدف تفقد أوضاع العناصر الروس المتواجدين في سوريا عن قرب، بالإضافة لنقل أوامـر جديدة من بوتين لرأس النظام السوري.

يشار إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كان قد أجرى اتصالين هاتفيين في أوقات مختلفة مع رأس النظام السوري بشار الأسد حول الأوضاع في محافظة إدلب وذلك بعد توقيع اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.-ار مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 5 مارس/ آذار الجاري بالعاصمة الروسية موسكو.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق