بالفيديو.. بول البقر هو الحلّ لعـ.ـلاج فيروس كورونا.. وفي بريطانيا: يمـ.ـوت مليون شخص ليعيش 70 مليونا.. المـ.ـواجـ.ـهة بطريقة “منـ.ـاعة القطيع” فماذا تعرف عنها؟

مدى بوست – فريق التحرير

منذ أكثر من شهرين، يشغل فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19” العالم، وتعمل كبرى شركات الأدوية والمخابر الطبية من أجل التوصل لعـ.ـلاج.

رافق فايروس كورونا وانتشاره السريع حول العالم بعد أن بدأ في سوق المأكولات البحرية في مدينة ووهان الصينية الكثير من الشائـ.ـعات والمعلومات غير الصحية التي بدت غريبة، لكن كذلك رافقه معلومات صحيحة ومـرعـ.ـبة في نفس الوقت.

فقد أدلى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بتصريحات يخبر فيها الناس أن عائلات كثيرة ستفـ.ـقد أحباءها بفيروس كورونا.

وتحدث المستشار العلمي للحكومة البريطانية عن منـ.ـاعة القطيع، التي تقـ.ـضي بأن يصـ.ـاب بالمرض 60% من الشعب البريطاني. فهل تقوم آلية التعامل الطبي البريطانية على التـضـ.ـحـ.ـية بمليون شخص ليعيش بقية الشعب؟، هذا ما تجيب عليه الأسطر التالية حسبما ذكرها موقع “الجزيرة نت”.

مجموعة من السيدات يرتدين الكمـ.ـامـ.ـات بسبب كورونا (الجزيرة)

بدأت القصة يوم الخميس، عندما صـ.ـدم بوريس جونسون مواطنيه قائلا إنه يتعين على العائلات الاستعداد لفـ.ـقد أحبائها لأن فيروس كورونا سيواصل الانتشار في البلاد على مدار الأشهر المقبلة، حـ.ـاصدا المزيد من الأرواح.

وأضاف جونسون “سأكون صريحا معكم، ومع كل الشعب البريطاني؛ عائلات كثيرة، كثيرة جدا، ستفـ.ـقد أحباءها قبل أن يحين وقتهم”.

بعدها بيوم، أي الجمعة، صرح كبير المستشارين العلميين للحكومة البريطانية السير باتريك فالانس بأنه كلما توسعت دائرة انتشار الوبـ.ـاء فستصبح هناك منـ.ـاعة وطنية أوسع لأجيال، رغم ما قد يرافق ذلك من خسـ.ـائر في الأرواح.

وألمح فالانس إلى احتمال ترك فيروس كورونا يصـ.ـيب نحو أربعين مليونا من سكان المملكة المتحدة، أي 60% من السكان، للوصول إلى “منـ.ـاعة القطيع”، وهي نظرية معروفة تقول بمـ.ـواجـ.ـهة أي فيروس بالفيروس ذاته؛ “داوها بالتي هي الدـاء”. 

ما هي منـ.ـاعة القطيع؟

يحـ.ـارب جسم الإنسان الأمـ.ـراض المـعـ.ـدية عبر جهاز المنـ.ـاعة، فعندما يتعـ.ـرض جهاز المنـ.ـاعة لعـ.ـدو جديد –فيروس مثلا- فإنه يتعامل معه، وإذا عاش الشخص وتعـ.ـافى فإن جهاز المنـ.ـاعة يطور ذاكرة لهذا الغـ.ـازي، بحيث إذا تعـ.ـرض للفيروس مستقبلا فيمكنه محـ.ـاربـ.ـته بسهولة.

هذه هي الطريقة التي تعمل بها اللقـ.ـاحات، والتي تقوم بخلق ذاكرة للمـ.ـرض من دون أن يصـ.ـاب الجسم حقيقة بالمـ.ـرض، إذ يكون اللقـ.ـاح مكونا من فيروسات ميـ.ـتة أو ضعـ.ـيـ.ـفة، لكنها كافية لتكوين ذاكرة لدى جهاز المنـ.ـاعة، من دون إصـ.ـابة الجسم بالمـ.ـرض.

منـ.ـاعة القطيع تقول التالي: إذا كان لديك مـ.ـرض جديد مثل كوفيد-19، وليس له لقاح، فعندها سينتشر بين السكان، ولكن إذا طور عدد كافٍ من الأشخاص ذاكرة منـ.ـاعية، فسيتوقف المـ.ـرض عن الانتشـ.ـار، حتى لو لم يكن جميع السكان قد طوروا ذاكرة منـ.ـاعية.

المشـ.ـكلة أن تطبيق منـ.ـاعة القطيع على فيروس كورونا في المملكة المتحدة يتطلب أن تصـ.ـاب نسبة كبيرة من السكان بين 60 و70%، ثم تتعـ.ـافى من المـ.ـرض؛ يعني هذا إصـ.ـابة أكثر من 47 مليون شخص في المملكة المتحدة.

ومع الإحصاءات الحالية التي تقول إن معدل إمـ.ـاتة فيروس كورونا هي 2.3%، وأن نسبة من يتطور لديهم المـ.ـرض إلى مرحلة خطيـ.ـرة هي 19%، فهذا يعني أنه في المملكة المتحدة وللوصول لمنـ.ـاعة القطيع سيـمـ.ـوت بفيروس كورونا أكثر من مليون شخص، مع ثمانية ملايين إصـ.ـابة أخرى تتطلب خضـ.ـوع المـ.ـريض لرعاية مكثفة لأن وضعه الصحي سيكون خطـ.ـيرا وحـ.ـرجا.

انتـ.ـقـ.ـادات حـ.ـادة

تصريحات فالانس قوبلت بانتقـ.ـادات حـ.ـادة، حيث شـ.ـكـكت المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية مارغريت هاريس في جدوى إستراتيجية بريطانيا لمـ.ـواجـ.ـهة انتشار فيروس كورونا، والقائمة على “منـ.ـاعة القطيع”.

وأوضحت هاريس أنه لا تتوفر معرفة علمية كافية بفيروس كورونا، لأنه مستجد وليس معلوما بعد كيف يتفاعل من الناحية المنـ.ـاعية، مبينة أن كل فيروس له طريقة مختلفة في التعامل مع المنـ.ـاعة التي تتطور لمـ.ـواجـ.ـهته.

وطالبت هاريس بالتركيز على الأفعال بدل النظريات في مـ.ـواجـ.ـهة الموقف الحالي.

وفي رسالة مفتوحة، قالت مجموعة من 229 عالما من جامعات المملكة المتحدة إن النهج الحالي للحكومة سيضع خدمات الصحة الوطنية تحت ضغـ.ـط إضافي، ويـخـ.ـاطر بعدد من الأرواح أكثر من اللازم.

تعبيرية

كما انتـ.ـقد العلماء تصريحات السير فالانس بشأن التعامل مع انتشار عـ.ـدوى كورونا لجعل السكان محصنين.

وقال العلماء إن “تدابير التـبـ.ـاعد الاجتماعي” (مثل منـ.ـع التجمعات والحـجـ.ـر الصحي وتعطـ.ـيل المدارس والجامعات والعمل من المنزل) الأقوى ستبـ.ـطئ بشكل كبير معدل انتشار الـمـ.ـرض في المملكة المتحدة، وستنقـ.ـذ آلاف الأرواح.

وقالت المجموعة العلمية إن “التدابير الحالية غير كافية، يجب اتخاذ إجـ.ـراءات إضافية وأكثر تقيـ.ـيدا على الفور”، كما يحدث في دول أخرى.

لكن المتحدث باسم وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية البريطانية قال إن تعليقات السير فالانس أسـ.ـيء تفسيرها، وقال “إن منـ.ـاعة القطيع ليست جزءا من خطة عملنا، ولكنها نتاج ثانوي طبيعي لوبـ.ـاء”.

اقرأ أيضاً: هل يكون خـ.ـلاص البشرية من فيروس كورونا معتمداً على هذا الفأر؟

ونهج المملكة المتحدة للتعامل مع وبـ.ـاء الفيروس التاجي يتنـ.ـاقض مع البلدان الأخرى، إذ فـ.ـرضت فرنسا وإسبانيا وإيطاليا إجـ.ـراءات لتقـ.ـييد حركة عشرات الملايين، وأمـ.ـرت أستراليا جميع الأجانب القادمين إلى البلاد بالالتزام بالعـ.ـزل الذاتي، في حين وسعت الأرجنتين والسلفادور نطاق الحـ.ـظر على دخول أراضيهما في إطار المساعي العالمية لاحتواء وبـ.ـاء كورونا.

وفـ.ـرض عدد من الدول حظـ.ـرا على التجمعات الكبيرة، وأوقفت الأنشطة الرياضية والثقافية والدينية، في الوقت الذي حث فيه خبراء الطب الناس على الالتزام “بالتبـ.ـاعد الاجتماعي” للحـ.ـد من انتشار الفيروس.

وتعتزم الحكومة البريطانية سن قوانين للطـ.ـوارئ لحـ.ـظر التجمعات العامة؛ في محاولة للحـ.ـد من انتشار الفيروس، في تصعـ.ـيد لخطة الأزمـ.ـة التي قال منتـ.ـقدوها إنها شديدة التراخي.

وقاوم بوريس جونسون حتى الآن ضغـ.ـوطا لتطبيق بعض الإجـ.ـراءات الصـ.ـارمة المطبقة في بلدان أوروبية أخرى لإبطاء انتشار الفيروس.

اقرأ أيضاً: خبير صيني: هذا موعد انتهاء وبـ.ـاء كورونا الجديد.. والصين من “رجل آسيا المـ.ـريض” إلى “منقـ.ـذة إيطاليا”

ويوم الجمعة عُلـ.ـقت كافة مباريات الدوري الإنجليزي حتى 4 أبريل/نيسان القادم، في حين أرجأ المنظمون أحـ.ـداثا رياضية أخرى مثل ماراثون لندن.

بول البقر حل من أجل كورونا! 

من جانبٍ آخر، وبعيدا عن المختبرات العلمية والأبحاث الطبية، وبين الحقيقة والوهـ.ـم يقـ.ـع البعض فريـ.ـسة معتقدات تجـ.ـافي المنطق والصواب.

مواطنون هندوس يرون أنهم وجدوا الخـ.ـلاص من وبـ.ـاء انتشر على امتداد الكرة الأرضية.

فيما تُسابق دول العالم الزمن سعيا منها لإيقـ.ـاف “تسونامي” فيروس كورونا الجديد الذي أوـدى حتى الآن بحياة 5,845 شخصا وأصـ.ـاب أكثر من 157,483 آخرين، وفيما تصدر السلطات الحكومية في العديد من البلدان أوامر باجتـ.ـناب التجمعات وبمـ.ـلازمة البيوت.

أحد المواطنين الهندوس يشرب بول البقر اعتقادا منه أنه يحـ.ـمي من فيروس كورونا وكالة فرانس برس

أقام ناشطون في حزب “آل إنديا هندو ماهاسابها” الهندوسي احتفال “بول البقر” أو غوموترا حسب اللغة المحلية. حيث يتم سكـ.ـب هذا البول في أكواب طينية قبل توزيعه على مرتادي الحـ.ـدث.

ويرى المروّجون لهذا السلوك أن السائل في إمكانه عـ.ـلاج الأمـ.ـراض في بلد يبلغ عدد سكانه نحو 1.2 مليار نسمة وتعيش به أغلبية هندوسية تقـ.ـدّس البقر. لكن المنتـ.ـقدين دحـ.ـضـ.ـوا هذه الادعـ.ـاءات واعتبروها نوعا من الـدجـ.ـل والنـ.ـصب على العامّة.

اقرأ أيضاً: أخصائي أمـ.ـراض معـ.ـدية يوضح: كيف يتعـ.ـافى المصـ.ـابون بكورونا رغم عدم وجود لقاح؟.. وهؤلاء الساسة والمشاهير الذين وصل إليهم الفايروس (صور)

أحد الأشخاص الذي “تطوّعوا” في هذه الفعالية التي شهدتها العاصمة الهندية السبت، قال لوكالة الصحافة الفرنسية: “كل من يشرب بول البقر سيكون بمـنـ.ـأى عن المـ.ـرض وإن أُصـ.ـيب فسيُشـ.ـفـى منه”.

وبما أن الناس أعـ.ـداء ما جهـ.ـلوا في كثير من الأحيان، خـ.ـاض آخر في أمور علمية وقدم نظريته الخاصة به تعـكـ.ـس عدم معرفته وخلْطه بين الفيروسات والجـ.ـراثيم إذ رأى أن كورونا جـ.ـرثومة وقال: “فيروس كورونا هو بكتـ.ـيريا وبول البقر فعال ضـ.ـد كل أنواع البكتـ.ـيريا الضـ.-ارة”.

وكانت الهند قد سجلت حتى الآن وفـ.ـاة شخصين بسبب فيروس كورونا فيما أصيـ.ـب 80 آخرون ما حمل السلطات على إغـ.ـلاق بعض الطرق البرية وألـغـ.ـت جميع التأشيرات سعيا منها لمـ.ـنع انتشار الوبـ.ـاء في ثاني بلد في العالم بعد الصين من حيث عدد السكان، حسبما ذكر “يورونيوز”.

ورافقت شربَ البقر طقوس أخرى إذ تجمع الحاضرون في أزياء برتقالية اللون ورددوا أناشيد هندوسية.

وقال زعيم المجموعة التي أقامت الاحتفال إنهم تجمّعوا هنا وصلّوا لأجل السلام في العالم وقدموا قربانا ل “تهـ.ـدئـ.ـة” كورونا على حد قوله قبل أن يعـ.ـمد إلى شرب بول البقر في رشفة واحدة لا غير.

ويبدو أن المزايا العلاجية لهذا السائل تتخطى الشفاء من الفيروس في عرْف هؤلاء، إذ يرى بعض المنتسبين لحزب رئيس الوزراء نارندرا مودي الهندوسي الديانة أن بول البقر يداوي حتى السـ.ـرطـ.ـان.

ولم يقتـ.ـصر الاعتقـ.ـاد الخـ.ـاطئ على العامة، فقد صرّح نائبٌ من الحزب المذكور الأسبوع الماضي، أن فيروس كورونا ليس له إلا بول البقر وحتى روَثـ.ـه!

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق