أحدث موقف أمريكي حول إدلب.. طلب “ترامبي” من روسيا.. والكرملين يرد.. وجيفري: داعمون لأنقرة بعمليتها المتوقعة

مدى بوست – فريق التحرير

في أحدث تصريحات حول الخطوة التركية المرتقبة في محافظة إدلب، أكدت واشنطن دعمها لأنقرة في المنطقة.

وعبَّرت الولايات المتحدة الأمريكية، الإثنين 17 فبراير/ شباط 2020 عن دعمها لتركيا في ملف إدلب، واستـ.ـرجاع المناطق التي تقدم إليها نظام الأسد مؤخراً بدعم روسي وإيراني في عدة مناطق شمال سوريا.

وقال المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا  جيمس جيفري، أن بلاده تقف إلى جانب “حليفتها في الناتو تركيا فيما يتعلق بالأزمـ.ـة في إدلب”.

ونقلت السفارة الأمريكية لدى دمشق، في تغريدة عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عن جيفري قوله: “نحن ندعم هـدف تركيا المتمثل في استعـ.ـادة الخطوط الأصلية لمنطقة وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار التي تم التوصل إليها في سوتشي”.

اقرأ أيضاً: فوز العتيبي تثير الجدل مجدداً وتطلب مئة ألف ريال من شاعر سعودي لهذا السبب!

وتأتي التصريحات التي نقلتها السفارة الأمريكية بعد أيامٍ قليلة من زيارة المبعوث جيمس جيفري إلى العاصمة التركية أنقرة، حيث أجرى مباحثات مع مسؤولين أتراك حول الأوضاع في إدلب، أكد حينها أن طبيعة الدعم الذي ستقدمه بلاده لأنقرة سيكون عبارة عن معلومات استخبـ.ـاراتية ومعدات عسكـ.ـرية.

تصريحات جديدة للرئيس ترامب حول إدلب

بدوره، عبر الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” عن قلـ.ـقله بخصوص تـ.ـدهور الأوضاع في مدينة إدلب شمالي غربي سوريا، داعياً موسكو إلى إيقاف دعـ.ـمها لنظام الأسد.

وقال البيت الأبيض، الإثنين 17 فبراير/ شباط، في بيان له: إن الرئيس ترامب عبر خلال اتصال هاتفي مع نظيره التركي “رجب طيب أردوغان“عن رغبة الولايات المتحدة الأمريكية، في أن تتوقف روسيا عن تقديم دعـ.ـمها لـــ “الفضـ.ـائع” التي يرتـ.ـكبها نظام الأسد شمال سوريا”.

وأشار البيت الأبيض إلى أن ترامب عبر عن “قلـ.ـقله” من العـ.ـنـ.ـف في محافظة إدلب السورية، وذلك نظراً لارتـفـ.ـاع وتـ.ـيرة المـ.ـعـ.ـارك فيها.

وكان الرئيس الأمريكي، قد بحث قبل أيام مع نظيره التركي، في أول اتصال بينهما منذ انطــ.ـلاق عمـ.ـليات نظام الأسد على الشمال السوري، موضوع إنـ.ـهاء الأزمـ.ـة الإنسانية في إدلب.

الرئيس الأمريكي
دونالد ترامب الرئيس الأمريكي / صورة من الإنترنت

ونشرت وكالة “الأناضول” التركية، بياناً صادراً عن وزارة الخارجية التركية، قالت فيه: إن الرئيسين التركي “رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي “دونالد ترامب” قد اتفقا على أن هـ.ـجــ.ـمـ.ـات قوات الأسد على إدلب غير مقبولة.
ولفت البيان إلى أن الرئيسين، تبادلات وجهـ.ـات النظر حول كيفية إنهـ.ـاء الأزمة الإنسانية في إدلب بأسرع وقت ممكن.

موسكو ترد على ترامب 

بدورها، ردت روسيا على طلب الرئيس الأمريكي، مؤكدةً استمرارها بتقديم الدعـ.ـم لنظام الأسد في العملـ.ـيات العـسكـ.ـرية الجارية في ريفي إدلب وحلب.

اقرأ أيضاً:  “وما نيل المطالب بالتمني”.. تصريحات جاوويش أوغلو ولافروف تكشف القادم بين البلدين في إدلب

وجاء الرد الروسي على لسان المتحدث باسم الرئاسة الروسية “دميتري بيسكوف” الاثنين 17 فبراير/شباط، عندما قال: إن موسكو ستستمر بدعـ.ـمها لعملـ.ـيات نظام الأسد ضـ.ـد من وصفهم بــ “الإرهـ.ـابيـ.ـين، بحسب وكالة إنتر فاكس الروسية.

روسيا تبرر دعمها لقوات الأسد

وتبرر روسيا دعـ.ـمها لقوات الأسد في معـ.ـارك ريفي إدلب وحلب، بأن الاتفاق الذي وقعته موسكو مع أنقرة عام 2018 بمدينة شوتشي، ينص على إخراج “الجمـ.ـاعات الإرهـ.ـابـ.ـية” من المنطقة.

وتتـ.ـهم تركيا روسيا بخـ.ـرق الاتفاق، كونها سمحت لنظام الأسد بتجاوز نقاط المراقبة التركية في شمال سوريا، والمتفق عليها في سوتشي.

وشهدت العلاقات التركية الروسية، توتـ.ـوراً كبيراً بعد اسـ.ـهـ.ـداف قوات النظام لنقاط المراقبة التركية، ما أدى لمـ.ـقـ.ـتـ.ـل 13 جندياً تركياً.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد أمهل نظام الأسد حتى نهاية الشهر الجاري بسـ.ـحب قواته إلى خلف النقاط التركية، وهو ما لم يحدث حتى الآن.

نظام الأسد يرد بطريقة غير مباشرة 

بدوره رد نظام الأسد على المهلة التركية بطريقة غير مباشرة، وذلك على لسان رأس النظام بشار الأسد، الذي قال إن جيشه سيعمل على “تحرير كامل الأراضي السورية”.

اقرأ أيضاً: كيف رد بشار الأسد على مهلة الرئيس أردوغان بطريقة غير مباشرة؟.. وإليكم آخر التطورات بالشمال السوري

وينظر نظام الأسد إلى التواجد التركي المرحب به من قبل الشعب السوري باعتباره “احتـ.ـلالاً”، وذلك كون تركيا تقدم الدعم للسوريين في المناطق المحررة، وتستضـ.ـيف على أراضيها حوالي 3 ملايين لاجـ.ـئ سوري كثير منهم من المناطق التي يسيطـ.ـر عليها الأسد.

ويرى الأتراك في إدلب مسألة متعـ.ـلقة بالأمن القومي، وذلك أن سيطـ.ـرة نظام الأسد على كافة الأراضي السورية يعني أن العودة الطـ.ـوعية للاجئين ستكون أمراً غير ممكن، كون معظم المتواجدين بتركيا من المعـ.ـارضين لنظام الأسد.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق